تحميل كتب،تحميل كتب pdf،تحميل روايات نيكوس كازانتزاكيس،روايات نيكوس كازانتزاكيسpdf، تحميل رواية المسيح يصلب من جديد نيكوس كازانتزاكيس pdf
تحميل رواية المسيح يصلب من جديد لـ نيكوس كازانتزاكيس

المسيح يصلب من جديد

تعتبر رواية “المسيح يصلب من جديد” رواية من نوع مختلف عن الروايات التي أعتدنا عليها فهي من نوع القصص السيكولوجية الاجتماعية، وهي عمل فني مبتكر ، كتبها مبدع وكأنه يرسم لوحه فنية، فقد برع في وصف وتصوير لآلام المسيح، بشكل ملحمي يوصف به صراع الجنس البشري على مر التاريخ وكأن الكاتب يكتب هذه الرواية لزمننا هذا وكأنه يعيش احداث عالمنا العربي لحظه بلحظه ويتساءل ترى هل يمكن لروايه ان تعبر كل تللك العصور لتتجسد احداثها بهذا العصر ام ان زعمائنا الابطال سرقوا المسيح ليصلبوه بهذا العصر

 

 

كاتب يوناني من مواليد عام1883 من أهم الأدباء والشعراء والفلاسفة في القرن العشرين. كتب العديد من الأعمال الخالدة في مكتبة الأدب العالمي، منها المقالات والروايات والأشعار ، بالإضافة إلى بعض الترجمات. وقد تُرجمت كتبُه إلى أكثر من 40 لغة. وكان والده غير متعلم ، فقد أراد لابنه أن يكمل تعليمه لأنه كان يؤمن: “بإن النضال لا يقتصر على القتال، بل يكون أيضاً بالعلم” حصل على شهادة الدكتوراه في الحقوق ، ثم سافر لدراسة الفلسفة في باريس . أمضى معظم فترة شبابه في رحلات تأمليه، وزار العديد من أديرة اليونان وكنائسها, كما زار القدس وسيناء مصر. تزوج في عمر متأخر من صحفية وكاتبة يونانية تسمى إيليني. ولأنه كان يفضل العزلة، لم تكن زوجته تلتقي به إلا عشرة أيام فقط في السنة، وذلك في عقد عائلي سُمِّيَ عقد “الأيام العشرة”. توفي سنة 1957 في ألمانيا عن عمر يناهز 74 عامًا، ونُقِلَ جثمانُه إلى أثينا. ولكن الكنيسة الأرثوذكسية منعت تشييعه هناك، فنُقِلَ إلى كريت، وكُتِبَتْ على شاهدة ضريحه، بناءً على طلبه، هذه العبارة من قصص التراث الهندي: “لا آمُل في شيء، لا أخشى شيءًا، أنا حر”.