الى الدولة اللاسلاميه ..

نموت كثيراً

نتعبهُ ونتعبُ ملائكتهُ .

***

ذاك الاشد قرباً منا عن انفسنا

لذا نودعُ ارواحنا بصمتٍ امامهم

حباً بهِ

لا خشيه منهم . …سارقوا الارواحِ

اولاد الشوارعِ والحانات .

دمائنا أطهر من مساجدكم

وجوهنا المتعريه

أستر من نسائكم .

و بساطير جنودنا التي

اعتادت المشي على رؤوسكم ..

ان سقطت يوماً

ستضلُ كما كانت ..

اعلى من مأذنكم .

يتمتم اجسادنا بأسمهِ

لتخلد ارواحنا بجانبهِ ..

وترمىَ اشلائكم

الممزقة بدعواتكم العقيمة

الى

مزبلة التاريخ ..

ليمجدها فيما بعد

احفادكم اللقطاء

ببساطه كثرتكم .. اعلموا

أن

التاريخ لا يعيد نفسه

لكنه يكرر

الزنادقة

نفسهم …