حب لن يتكرر .. بقلم رهيف السريحيني

غـرامٌ سَمَا في الـفـؤادِ بـطهره
كريمُ الأصولِ من الأشراف تحدّرْ

جميلُ المُحيَّا كَـنَسرٍ ثاقبِ النظرِ
رقـيـقُ الشـعورِ شـديـدٌ كـفـيصَلْ

أهـواه حـرفاً في أوراقي أكـتبُهُ
أو طـيفاً زائـراً لـذاكرتي تـصوّرْ

ترتيـلُ عشـقٍ في ليـلي أُرنّـمـهُ
إلى فردوس خافقي غيرُهُ ماوصَلْ

زرعـتُ في خَـصْبِ قـلبي محـبتَهُ
سقيتُهُ من شَفَتَيَّ العسلَ الـمقـطـَّرْ

فـأزهـرَ جـنـائـنَ وردٍ و عـطرٍ
من سحرِ جمالها العينُ تـثـمَلْ
يـعزفُ النـبـضُ نـشيدَ اسـمِه
و مـن أنـفاسـهِ الـطِّـيـبُ تـعـطَّرْ

تـشـتـاقُـهُ الـروحُ في كلِّ حـيـنٍ
و تنسابُ الدموعُ نهراً من المقَلْ

تـحـنُّ مسامعي لـلَحنِ صوتِهِ
و لـي بـيـنَ يـديـهِ دفءٌ تـدثـَّرْ

غـربـةٌ تـغـتـالُ لحظاتِ الفرح
وتـحصـد أيام عمري بـمِنـجَـلْ

أحـبُّه كما لم تحبُّ امرأةٌ رجلاً
و حــبــي لـه لـم و لـن يـتـكـرَّرْ