طفولة نهد

  • طفولة نهد للشاعر” نزار قبانى” يصف لنا الشاعر” نزار قبانى” فى ديوان” طفولة نهد” مشاعر الحب من لهفة واشتياق ويوضح فيه ملامح كل ما فى المرأة يتصف صياغة كلماته بالجراة والاغراءومن قصائد في هذا الديوان :بلادي , وشوشة , لولاكِ , على البيادر , سؤال , في كوة المقهى , العين الخضراء , لو , الى رداءٍ اصفر , رسالة , شفة , اسمها , غرفة , طفلتها , القبلة الاولى ,ذئبة , نار , طائشة الضفائر , عند امرأة , مصلوبة النهدين مقتطفات من الديوان من قصائده ” الضفائر السود” يا شعرها على يدي شلَّال ضوء أسودِ ألمُّه سنابلا سنابلاً لم تحصدِ.

     

الجنسية : سوري
تاريخ الميلاد : مارس 1923
هو مدرسة شعرية متكاملة وحالة اجتماعية وظاهرة ثقافية فريدة، هو رئيس جمهورية الشعر هو “نزار بن توفيق القباني” ، ولد في مارس 1923 من اسرة دمشقية بسوريا ، ورث حبه وميلة للشعر عن والده و عمه “أبو خليل القباني” . تخرج من كلية الحقوق والتحق بوزارة الخارجية السورية ، و في عمر الثاني والعشرين عّين في السفارة السورية في القاهرة . واجه القباني الكثير من المأسي في حياته منها انتحار شقيقته ومقتل زوجته ووفاه ابنه ، السبب الذي ادي به للعيش بقية حياته في لندن يكتب الشعر السياسي ، ومن قصائده الاخيرة “متي يعلنون وفاة العرب؟ ” . رحل عنا الشاعر العظيم عام 1998 ودفن في مسقط رأسه بدمشق .