يا شام

بذروا الجماجم في الثرى ثم أرتوت بدماء شعب صامد قد كبروا
فاهتزت الأرض خوفا إذ ربت. فالحمل أثقل ان يضيع ويهدر
فنمت بها أشجار عز أثمرت. هامات مجد لا تدل وتكسر
يا شام أيدينا لنصرك كبلت. وقلوبنا من حسرة تتفطر.
عذرا أيا ابناء حمص وريفها. بقرار أمتنا لمن هم أمروا
سلوا سيوفا مرهفات زخرفت. نادى المنادي للثكالا أبشرو
لكنها من قبل مضربها التوت. ثم امهلوا حتى اهملوا وتقهقروا